ابو يوسف

عندما تغطي أشعة الشمس وجوهنا تمنحنا النشاط والدفء والحيوية. ولكن عندما تغيب يمكنك أن تحل محلها وتشرق بذوقك المتميز وأناقتك وجاذبيتك.
في الصباح.. اختيار ملابسك باللون البرتقالي الزاهي كشعاع الشمس للتغلب علي النسمات الباردة. نتشرف بمشركتكم فى موقعتا

اقرأ هذا المنتدى التي تم جمعها لتدلك على رياض الأنس وبستان السعادة ، وديار الإيمان وحدائق الأفراح وجنات السرور

نصرة رسول الله صلي الله عليه و سلم بإتباع سنته و تعريفه الي العالم

التبادل الاعلاني


    سؤال وجواب: التلاعب في الميراث .. سوء خاتمة للمورث

    شاطر
    avatar
    المدير العام
    Admin

    عدد المساهمات : 207
    تاريخ التسجيل : 19/01/2010
    العمر : 40

    سؤال وجواب: التلاعب في الميراث .. سوء خاتمة للمورث

    مُساهمة  المدير العام في 13.02.10 0:51

    كتابة الأملاك للبنات قبل الوفاة حتي لا يشاركهن أحد الميراث. وحقوق الأبناء علي آبائهم إذا كانت هناك حقوق للآباء علي أبنائهم.
    كانت هذه موضوعات أسئلة القراء التي أجاب عنها العلماء.
    يسأل القاريء ح.م.ر من أسيوط قائلا: لي بنتان واخوتي واخواتي يقولون: اكتب لهما كل ما تملك فما حكم الدين؟
    يجيب عن هذا السؤال فضيلة الدكتور أحمد طه ريان - أستاذ الفقه المقارن بكلية الشريعة والقانون بجامعة الأزهر - يقول:
    قال رسول الله - صلي الله عليه وسلم - "إن الله قد أعطي كل ذي حق حقه فلا وصية لوارث" قال ذلك بعد أن نزلت آيات المواريث وبينت نصيب كل وارث في التركة فقيام السائل بكتابة كل ما يملك لبعض ورثته دون البعض الآخر فيه اعراض عن الالتزام بهذا النظام الإلهي الحكيم ويعتبر وصية جائرة وقد حذر رسول الله - صلي الله عليه وسلم - من الوصية الجائرة في آخر العمر تحذيرا شديدا حيث جاء في حديث أبي هريرة رضي الله عنه: "ان الرجل ليعمل أو المرأة بطاعة الله تعالي ستين سنة ثم يحضرهما الموت فيضاران في الوصية فيجب لهما النار" ثم قرأ أبوهريرة: "من بعد وصية يوصي بها أو دين غير مضار وصية من الله والله عليم حليم تلك حدود الله ومن يطع الله ورسوله يدخله جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها وذلك الفوز العظيم" رواه أبو داود والترمذي وحسنه. وقد اخرج أحمد وابن ماجة هذا الحديث بلفظ: "ان الرجل ليعمل بعمل أهل الخير سبعين سنة فاذا أوصي حاف في وصيته أي جار في وصيته فيختم له بشر عمله فيدخل النار. وان الرجل يعمل بعمل أهل الشر سبعين سنة فيعدل في وصيته فيدخل الجنة".
    بهذا الوعيد الشديد والزجر البليغ عن الحيف في الوصية والاعراض عن أحكام الله تعالي وحدوده التي أوضحها في كتابه أوضح بيان يخاطر المسلم بكل عمله الطيب في الدنيا فيبدده دفعة واحدة رغبة في ترضية وارث عن الورثة أو أكثر.
    وبناء علي ذلك لا تكتب كل ما تملك لبنتيك في حال حياتك. بل لك أن تعطيهما شيئا من الهبات في حال الحياة بما لا يجور علي حق باقي الورثة فيما بعد حين يحين الأجل بعد عمر طويل ان شاء الله. كما اجاز بعض العلماء ان يوصي لأحد ورثته بشيء في حال حياته لكن هذا يتوقف علي اجازة بقية الورثة فان أجازوها نفذت وان لم يجيزوها بطلت وردت إلي التركة لتوزع علي كل الورثة وذلك لقول رسول الله - صلي الله عليه وسلم - "لا تجوز وصية لوارث إلا أن يشاء الورثة" والحديث وان كان فيه مقال لكن أخذ به كثير من العلماء.
    والله أعلم
    يسأل القارئ سيد إبراهيم علي من الإسكندرية قائلاً: أمر الله الأبناء بالبر بآبائهم وأمهاتهم فهل هناك بر علي الآباء تجاه أبنائهم.
    يجيب عن هذا السؤال فضيلة الدكتور عبدالفتاح ادريس - أستاذ الفقه المقارن بكلية الشريعة والقانون بجامعة الأزهر - يقول:
    من حقوق الأبناء علي الأب أن يختار لهم أماً صالحة بحيث تكون من أسرة صالحة طيبة وان تكون من ذوات الدين والخلق قال رسول الله - صلي الله عليه وسلم - "تخيروا لنطفكم وانكحوا الاكفاء وانكحوا اليهم" حتي تغرس فيهم حب الفضائل وقال رسول الله "تنكح المرأة لأربع وذكر منها ذات الدين".
    وان يختار لهم الأسماء الحسنة وان يعلمهم القراءة والكتابة والنفقة عليهم ان كانوا فقراء قال الله تعالي: "وعلي المولود له رزقهن وكسوتهن بالمعروف" وأن يزوجهم إذا رغبت أنفسهم إلي النكاح ولم يكونوا واجدين لمؤنة وان يطعمهم طيبا وأن يترك لهم مالا طيبا وأن يعلمهم هواية حسنة مفيدة وان يعلمهم الصلاة وما تصح به إذا بلغوا سن السابعة وأن يحسن تأديبهم وان يغرس فيهم الخلق القويم وان يساعدهم علي اختيار القدوة الحسنة وان يسوي بينهم في كل ما يمنح لهم من هدايا أو أي لباس أو حب وحنان ولو كانت تقبيلا ليتساووا في برهم به ويشيع بينهم الحب والتراحم لحديث النعمان بن بشير: اتقوا الله واعدلوا بين أولادكم. والله أعلم

      الوقت/التاريخ الآن هو 17.10.18 2:24